1 إجابة واحدة
379 مشاهدة

هل يمكن تغيير الطلب الابتدائي في مرحلة الاستئناف؟

استشارة عاجلة منذ 4 أشهر بواسطة Marwan Benlahcen
إجابة مختارة واحدة
379 مشاهدة

أقمت دعوى استرجاع م تجاري-ع كرائه مبرم بيني وبين شخصين طبيعيين-للاستغلال الشخصي، أجاب الخصم بدعوى مقابلة للتعويض للشخصين الطبيعيين، وبعد م الخبرة والتعقيب، اكتشفنا أن المحل أقام فيه المكتري شركة sarl، والشركة هي من يستغله، والخبير اعتمد -في تقييمه- على سجل الشركة وفواتيرها..، فاستنكرنا ذلك لكون ذمة ش الطبيعي مستقلة عن ذمة ش المعنوي، وأن وجود الشركة في المحل غير قانوني، فأدلى الخصم بعقد كراء مزور أضاف فيه اسم الشركة وبمذكرة تصحيحية يصحح فيها طلبه السابق ليصبح باسم الشركة، والتمس بعدم قبول الدعوى الاصلية، فأدلينا بأحكام قضائية نهائية تثبت ع الكرائية بين المكري وبين ش الطبيعيين. فحكمت المحكمة بقبول طلبنا ورفضت طلب الخصم.
الان في الاستئناف يعلن الخصم التخلي عن الطلب التصحيحي ويطلب تعويض المستانف كشخص طبيعي.
السؤال : هل يجوز له في الاستئناف التخلي عن طلب طلبه ابتدائيا؟
وماذا تقترح في جوابنا عليه؟

تعليق أضف تعليق

إجابة واحدة
3.4k إجابة - مستشار قانوني - متخصص
إجابة مختارة

حينما أقمت أنت الدعوى ضد المكتري كشخص طبيعي، فإن من يحق له رفع الدعوى المتقابلة هو المدعى عليه في الدعوى الأصلية أي الشخص الطبيعي في نازلة السؤال.
كون الشخص الطبيعي المدعى عليه قدم طلبا مقابلا باسمه ثم عدله ليكون باسم شخص معنوي ( الشركة) كان يجب ان يكون مآله عدم القبول لأن من رفع الدعوى المتقابلة ليس هو المدعى عليه في الدعوى الأصلية.
صدور حكم من المحكمة الابتدائية برفض الدعوى المتقابلة خطأ لأنها تجاوزت صفة رافعها وكان عليها أن تقف عند حدود من رفعها هل هو الشخص المدعى عليه أم لا، وإذا ثبتت لها الحالة الثانية كان عليها الحكم بعدم القبول.
الحالة الوحيدة التي كان بإمكان الشركة أن تكون طرفا في الدعوى هي تقديم طلب تدخل هجومي لتقول فيه أنها المعنية بعقد الكراء وتثبت ذلك ثم بعدها تطالب بالتعويض.
لما صدر الحكم ضد الشركة برفض الدعوى، فيجب عليها أن تكون هي المستأنفة وليس الشخص الطبيعي، وإذا كان من استأنفه هو الشخص الطبيعي فيجب الحكم بعدم قبول استئنافه لانعدام الصفة لأن المرفوض طلبها هي الشركة.
وبالتالي فإن طلب التعويض أمام محكمة الاستئناف بدلا من الشركة يكون صادرا عن طرف لم يقدم أي طلب أمام المحكمة الابتدائية وبالتالي يكون طلب الحكم بالتعويض هو طلب جديد يتعين عدم قبوله طبقا للفصل 143 من قانون المسطرة المدنية.
الفصل 143 من قانون المسطرة المدنية
" لا يمكن تقديم أي طلب جديد أثناء النظر في الاستيناف باستثناء طلب المقاصة أو كون الطلب الجديد لا يعدو أن يكون دفاعا عن الطلب الأصلي.
يجوز للأطراف أيضا طلب الفوائد وريع العمرة والكراء والملحقات الأخرى المستحقة منذ صدور الحكم المستأنف وكذلك تعويض الأضرار الناتجة بعده.
لا يعد طلبا جديدا الطلب المترتب مباشرة عن الطلب الأصلي والذي يرمي إلى نفس الغايات رغم أنه أسس على أسباب أو علل مختلفة".

منذ 4 أشهر (معدّل: منذ 3 أشهر)

تعليقات أضف تعليق

مستخدم

أستاذي الفاضل،
1- قضت المحكمة بتصحيح الاشعار بالافراغ+عدم قبول الطلب الاضافي.
2- الشخص الطبيعي المدعى عليه قدم -في المرحلة الابتدائية - طلبا مقابلا باسمه ثم عدله ليكون باسم شخص معنوي ( الشركة). إذن إعادة طلبه في الاستئناف ليس طلبا جديداً.
3-أطراف الحكم في تقرير الحكم هم : المدعي(المكتري) ---من جهة+المدعى عليه(الشخص الطبيعي) + الشركة ---من جهة أخرى.
بمعنى أن الشركة أدخلت في الحكم وبلغت به.
إذن : هل يحق للمدعى عليه-الشخص الطبيعي- التشبت بطلبه الأول رغم أنه صححه في المرحلة الإبتدائية؟
وماذا عن تفويت مرحلة من مراحل التقاضي وطلب تخفيض التعويض؟

منذ 4 أشهر (معدّل: منذ 4 أشهر)
مستخدم

عدم قبول الطلب المقابل عفواً

منذ 4 أشهر (معدّل: منذ 4 أشهر)
3.4k إجابة - مستشار قانوني - متخصص

بتعديل الطلب المقابل في المرحلة الابتدائية أصبحت المدعية فيه هي الشركة. ولم يعد هناك وجود قانوني للشخص الطبيعي في الدعوى إلا بالنسبة للطلب الأصلي أي الدعوى التي رفعت أنت وكانت صفته كمدعى عليه فقط.
إذن الاستئناف لا يمكن أن يقبل من الشخص الطبيعي لأنه لم يكن طرفا في الدعوى الابتدائية كمدعي بالتقابل بل كان مدعى عليه في دعوى الإفراغ.
نعم يحق له استئناف الحكم، ولكن لطلب رفض الإفراغ وليس للمطالبة بالتعويض لأن من طلبه كانت هي الشركة، وهي قد حكم بعدم قبول طلبها.
هل أنا واضح في جوابي؟

منذ 4 أشهر (معدّل: منذ 4 أشهر)

أضف تعليق

4.6k مشاهدة
سئل بواسطة بشارة
تم الرد عليه منذ 3 أعوام بواسطة Axel
4.6k مشاهدة
978 مشاهدة
سئل بواسطة Konan Konan
تم الرد عليه منذ عامين بواسطة hatim
978 مشاهدة
4.2k مشاهدة
4.2k مشاهدة

إحصاءات

محكمتي في أرقام


31.7k
استشارة

18.7k
إجابة

47.1k
مستخدم

23k
تعليق