1 إجابة واحدة
354 مشاهدة

إستلام مبلع مالي من حساب بنكي بالخارح!

استشارة عاجلة منذ 3 أشهر بواسطة Oussama Edhibi
354 مشاهدة

أنا في صدد إستلام مبلغ مالي بقدر 300,000 درهم من حساب بنكي بالخارج, والمرسل هو إحدى الشركات الصغرى التي أقدم لها إسشارة فيما يخص مجال التسويق الإلكتروني. وسؤالي هو هل سأتعرض للمسائلة من طرف البنك أو أي جهة أخرى؟ وهل أنا مطالب بتفسير مصدر الأمول؟ وهل هناك خطر تجميد هذه الأموال؟

تعليق أضف تعليق

إجابة واحدة
3.4k إجابة - مستشار قانوني - متخصص

استلامك مبلغا مهما بهذا القدر من الخارج ولأول مرة سيثير حتما انتباه المؤسسة البنكية التي ستتلقى هذه الأمول وسيتم التحري عن مصدرها.
وهذا الأمر فرضه عليها القانون رقم 43.05 المتعلق بمكافحة غسل الأموال والذي نص في مادته الثالثة على التزام المؤسسة البنكية باليقظة وجمع المعلومات عن الزبون العرضي أو الدائم والمستفيد من العمليات التي قد تكون شبهة غسل اموال غير مشروعة، كما نصت المادة 5 من نفس القانون على وجوب تحري البنك عن مصدر الأموال. ونصت المادة 9 من نفس القانون على وجوب التصريح بالاشتباه لوحدة معالجة المعلومات المالية المحدثة لدى الوزارة الأولى.
القصد من هذا التمهيد هو تنبيهك إلى ما سيتم دون علمك بشأن التوصل بأموال من الخارج، أو حتى من الداخل، مع التنويه أن التوصل باموال مهما طالت لا يعد جريمة في حد ذاته إذا كنت تستطيع إثبات مصدر هذه الأموال، وفي نازلة السؤال تثبت أنها أجرة لاستشارة مقدمة إحدى الشركات بالخارج والتي لا أظن أنها ستحول لك كل هذا المبلغ إذا لم تكن تتوفر على فاتورة صادرة منكم تبرره مستنديا حتى يمكن إدخاله في محاسبتها السنوية.
إضافة إلى الاحتياطات التي سيتخذها البنك لرفع المسؤولية عنه ولعدم اتهامه بالمشاركة في جريمة غسل الأموال، قد تكون هناك ملاحقة أخرى من طرف إدارة الضرائب إذا ثبت لها أن المبلغ هو نتاج عمل تم تقديمه في المغرب، وبالتالي سيشكل في نظرها دخلا يتوجب أداء ضريبة الدخل عليه بعد التصريح به، ما لم يثبت أنه تم أداء الضريبة لدى الدولة الأجنبية بشرط أن تكون هناك اتفاقية لها مع المغرب تمنع الازدواج الضريبي.
وعليه وانطلاقا مما سبق قد ( وأقول قد) يتم استفسارك عن مصدر الأموال التي توصلت بها من الخارج وهدفها، ولن يكون هناك خطر لتجميدها إلا إذا عجزت عن تبرير مصدرها أو السبب في تحويلها إليك.
لذا فالأفضل ربط الاتصال بالشركة لتمدك بعقد أو سند طلب خدمة ونسخة من الأمر بالتحويل مبين فيه سبب التحويل ونسخة من السجل التجاري لهذه الشركة وبانها في وضعية نظامية إزاء قانونها الوطني، وهي جميعها مستندات ستعينك على تبرير مصدر الأموال وسببه وستكون في وضعية طبيعية إزاء القانون المغربي.

منذ 3 أشهر (معدّل: منذ 3 أشهر)

تعليقان أضف تعليق

مستخدم

لقد سبق وإستلمت مبالغ تقدر ب 50،000 دون دفع أي ضرائب فإذا إختلف الأمر هذه المرة فما هي الضرائب التي أنا ملزم بدفعها وكم تبلغ نسبتها؟

منذ 3 أشهر
3.4k إجابة - مستشار قانوني - متخصص

أولا لا وجه للمقارنة بين مبلغ 50.000 درهم ومبلغ 300.000 درهم، فالفرق شاسع بينهما.
ثانيا سؤالك هو سؤال احترازي، نابع عن تخوف مما قد تفاجئك به الأيام، فكان لزاما علينا كمستشار قانوني أن نضع بين يديك ما هو موجود في المغرب كترسانة قانونية تجابه مثل هذه الحالات، وليس معنى استعراض قانون محاربة غسل الأموال وقانون الضرائب أنك ستواجه من طرف الإدارة المغربية برد فعل لمساءلتك عن مصدر الأموال وتضريبك على هذه المبالغ كدخل خاضع للضريبة، فقد يتم الالتفات عن التحويل وعدم اتخاذ أي إجراء معك لا جنائيا ولا ضريبيا، إما قصدا أو عن إهمال، سيما وأن المغرب يجابه ظروفا مالية قاسية بخصوص نقص العملة الصعبة، ولكن جوابنا سيكون ناقصا لو لم ننبهك للمخاطر المحتملة التي قد تقع، وكنت قلت في جوابي السابق انه قد يتم استفسارك عن مصدر الأموال ولم أقل سيتم حتما استفسارك.
وعليه فقد تتوصل بأموالك ولا يطرأ أي شيء وقد تطرأ كل الأمور التي حدثتك عنها أو بعضها فقط، والغاية من الجواب الذي أعطي لك أن تكون مستعدا لمواجهة الإجراءات التي حدثتك عنها إذا طرأت، والتي قد لا تحدث أبدا.

منذ 3 أشهر

أضف تعليق

91 مشاهدة
91 مشاهدة

إحصاءات

محكمتي في أرقام


31.7k
استشارة

18.7k
إجابة

47.1k
مستخدم

23k
تعليق