1 إجابة واحدة
177 مشاهدة

الزواج و الطلاق في فرنسا دون تسجيلهما في القنصلية

استشارة عاجلة منذ 14 أيام بواسطة 1999Fatma
إجابة مختارة واحدة
177 مشاهدة

السلام عليكم، انا مغربية متزوجة بفرنسي و اقطن في فرنسا. تزوجنا في فرنسا و لم نسجل بعد زواجنا في القنصلية المغربية. و الان نحن نفكر في الطلاق الاتفاقي امام notaire. لدي عدة تساؤلات :
هل يجي علينا تسجيل الزواج قبل الشروع في اجراءات الطلاق؟
لنفترض تم تسجيل الزواج و قمنا بالطلاق الاتفاقي، هل المغرب يعترف بهذا الطلاق؟ و كيف يتم تسجيله في المغرب؟ و هل تسجيل هذا الطلاق في المغرب يسغرق مدة طويلة؟ و هل يتم التسجيل في القنصلية بفرنسا ام يجب ان يكون في المحاكم بالمغرب؟
هل من الممكن الزواج و الطلاق في فرنسا دون التسجيل في القنصلية اصلا لتفادي جميع هذه الاجراءات؟ هل يمكن ان اكون مطلقة في نظر القانون الفرنسي و عازبة في نظر القانون المغربي؟ ما هي عواقب هذا الامر؟
في حالة الزواج و الطلاق دون علم المغرب، هل لذلك عواقب في حال اردت الزواج مرة ثانية في فرنسا؟
هل من معلومات اخرى يجب ان انتبه إليها في هذه الحالة او نصيحة تفيدني في هذه الاجراءات؟
وشكرا

تعليق

إجابة واحدة
5.6k إجابة - إدارة الموقع
عن السؤال الأول ( هل يجب علينا تسجيل الزواج قبل الشروع في اجراءات الطلاق) فالجواب هو لا، لأنه ليس من الضروري ان يتم الطلاق وفق القانون الفرنسي إلا بعد تسجيل الزواج بالقنصلية المغربية لأن هذا إجراء فرضه القانون المغربي لضبط الزيجات التي يجريها مواطنوه في الخارج.
عن السؤال الثاني ( هل المغرب يعترف بالطلاق الاتفاقي) الجواب نعم لأنه هو نفسه أقر هذا النوع من الطلاق في مدونة الأسرة.
عن السؤال الثالث ( كيف يتم تسجيل الطلاق الاتفاقي بالمغرب) الجواب أن الأحكام والعقود الأجنبية كيفما كانت طبيعتها وحتى تلك التي تتعلق بالطلاق، الأصل فيها أنه يجب تذييلها بالصيغة التنفيذية بمحاكم المغرب ليصبح معترفا بها فيه، والمفارقة أن الطلاق عندنا كان قديما يتم أمام العدول دون تدخل القضاء، ولكون الدول الأوروبية لم تكن تعترف بهذا النوع من الطلاق وتشترط صدور حكم به، ولذلك فقد غير المغرب قوانينه لتساير التوجه الذي فرضته أوروبا، ولكن سرعان ما تراجعت فرنسا عن الطلاق القضائي وأصبحت تسمح بالطلاق أمام الموثق ( الذي يقابله العدول عندنا). ولما حصل هذا الأمر، ولتيسير الأمر على الجالية المغربية خاصة تلك المتواجدة بفرنسا فقد صدرت دورية من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بتاريخ 21-12-2018 تفيد عقد لقاءات تشاركية مع جهات مختصة واتفاقها على الاعتراف بهذا النوع من الطلاق، ولكن في نظري إذا كانت هذه الدورية موجهة للجهات الإدارية من أجل تسجيل هذا الطلاق بالحالة المدنية فإن القوة التنفيذية لعقد الطلاق بالموثق لا بد وأن تمر عبر طريق التذييل بالصيغة التنفيذية أمام المحكمة
عن السؤال الرابع ( هل يستغرق التسجيل مدة طويلة) الجواب أعتقد أن المقصود بالسؤال هو تضمين الطلاق بالسجلات المغربية ولدى ضابط الحالة المدنية، وهذا الأمر لا يتطلب أجلا كبيرا، لأنه مجرد طلب يقدم إلى المحكمة ويحال على النيابة العامة لتعطي فيه رأيها ويصدر الحكم، وفي الأغلب الأعم لا تتجاوز المدة شهرا أو شهرين على أبعد تقدير.
عن السؤال الخامس ( هل من الممكن الزواج و الطلاق في فرنسا دون التسجيل في القنصلية اصلا لتفادي جميع هذه الاجراءات) نعم يمكن القيام بذلك ولكن لن تكون هناك إشارة في المغرب إلى أنك متزوجة ومطلقة بعد ذلك.
عن السؤال السادس (هل يمكن ان اكون مطلقة في نظر القانون الفرنسي و عازبة في نظر القانون المغربي؟ ما هي عواقب هذا الامر) الجواب: هذا هو حاصل زواجك وطلاقك بفرنسا دون تسجيل العقدين بالقنصلية المغربية، وليست هناك أية عواقب قانونية في المغرب لأنه لا يعترف أصلا بالزواج والطلاق غير المسجل لديه.
عن السؤال السابع ( في حالة الزواج و الطلاق دون علم المغرب، هل لذلك عواقب في حال اردت الزواج مرة ثانية في فرنسا) الجواب: في نظري لا توجد عواقب سوى أنه ستسلم لك شهادة إدارية من المغرب بأنك عازبة مع أنك مطلقة حسب القانون الفرنسي ويتعين عليك رفع هذا التناقض أمام السلطات الفرنسية ليعطى لك الإذن بالزواج هناك إذا كان هذا الإذن مطلوبا.
عن السؤال الأخير (معلومات اخرى يجب ان انتبه إليها في هذه الحالة او نصيحة تفيدني في هذه الاجراءات) المعلومات نعطيها على قدر الطلب، أما النصيحة فيتعين عليك تسوية وضعيتك إزاءالسلطات المغربية حتى لا تقع لك مشاكل مستقبلا إذا كانت نيتك الزواج سواء بفرنسا، لأنه حتى زواجك بالمغرب قد يترتب عليه آثار قانونية إذا ما تم إخفاء الزواج والطلاق السابق ففضلا عن مواجهة مشكلة أنك ستكونين ثيبا بينما الشهادة الإدارية تشهد لك بأنك عازبة التي مرادفها في المغرب هو العذرية. فإن هناك نصا في قانون الالتزامات والعقود يقول بأن الأحكام الصادرة من المحاكم المغربية والأجنبية، بمعنى أن هذه الأحكام ( و لا شيء يمنع من تطبيق نفس الحكم على العقود التي يبرمها الموظفون العموميون بالخارج) يمكنها حتى قبل صيرورتها واجبة التنفيذ أن تكون حجة على الوقائع التي تثبتها. وهو ما يعني أنه إذا وجد حكم أجنبي ( أو عقد موثق أجنبي) بالطلاق فإنه حجة على أن المرأة المعنية به كانت متزوجة وطلقت، وهذه الوقائع تعتبر ثابتة لدى السلطات المغربية، وقد يخلق لك مشكلا مع زوجك المستقبلي الذي يمكنه اتهامك بالنصب والتدليس عليه إذا أخفيت واقعة زواج وطلاق سابق.
لذا فالأجدى الوضوح وتطبيق القانون ليسلم الإنسان من عواقب تصرفه.
منذ 13 أيام (معدّل: منذ 12 أيام)
10 تصفيقات

تعليقان أضف تعليق

مستخدم

حفظك الله استاذ ايمن
جواب أكثر من رائع

منذ 12 أيام
5.6k إجابة - إدارة الموقع

لازلنا نصبو لأن نكون في مستوى آمال السائلين والله الموفق.

منذ 12 أيام

أضف تعليق

728 مشاهدة
728 مشاهدة
13.9k مشاهدة
استشارة عاجلة بواسطة saratara
تم الرد عليه منذ 3 أعوام بواسطة معتز بالله
13.9k مشاهدة

إحصاءات

محكمتي في أرقام


43.5k
استشارة

21.7k
إجابة

71.8k
مستخدم

25.2k
تعليق